الفن في صنع السجاد الصيني

118

يعتبر السجاد الصيني من أكثر أنواع السجاد جاذبية لاسيما لمحبي الأثاث الأنيق الذي يحمل الطابع الشرقي، لم يكن السجاد الصيني مجرد سجاد عادي بل كان عبارة عن لوحة فنية. إليكم في هذا المقال أبرز ما يخص السجاد الصيني.

لمحة عن السجاد الصيني

يعرف السجاد الصيني باحتوائه على مجموعة من التصاميم ذلك بعد أن ساد النمط التقليدي بشكل كبير في مناطق الصين الداخلية والمناطق العرقية في الصين. كما تم إنتاج مجموعة من التصاميم في الصين كان أغلبها ذو طابع عريق عرف من قبل الخبراء في صنع السجاد. وقد كان ذو قيمة فنية تثبت مهارة اليد العاملة وقدرتها على الإبداع والابتكار لما فيها من تطريزات مميزة وألوان متناسقة.

لمحة عن السجاد الصيني

تاريخ السجاد الصيني

تم صنع السجاد التقليدي في القرن الثالث عشر الميلادي في مجموعة من المناطق الصينية كبكين وميناء تيانتسين، يتميز هذا النوع من السجاد بعدة مزايا منها:

  1. الخصائص التصميمية الفريدة.
  2. عملية للغاية.
  3. كذلك وجود مجموعة من التشاكيل على ذلك السجاد.

فيما بعد تصنيع ذلك النوع من السجاد في عهد سلالة يوان التي أتت من منغوليا. وقد تطور نسيج السجاد في الآونة الأخيرة ليتم تخصيص مجموعة من الأماكن لنسجه بدقة ذلك باتباع مجموعة من التصاميم. غير أن المركز الأكثر شهرة الذي اختص بتصنيع السجاد الإسلامي الشرقي كان فينيسا وهو الاسم الذي تم إطلاقه على السجاد الصيني بمختلف تصاميمه. كما عرف بنوعية الصوف الذي تم إحضاره بشكل خاص من منغوليا والتيبت.

اقرأ أيضًا: الصين تحتل المرتبة الأولى عالميًا في صناعة اللؤلؤ !

مزايا السجاد الإسلامي المشرقي

 تمتع السجاد الذي صنع في المدن الصينية والذي يعود إلى الأصول الإسلامية بعدة مزايا كان منها:

  1. الزخارف المتجانسة.
  2. الأشجار التي تمت إضافتها إلى السجاد أضفت سحرًا خاصًا عليها.
  3. أيضًا الورد ذو الأشكال المميزة.
  4. يتم تصنيع السجاد من الصوف.

أنواع السجاد الصيني

على الرغم من غلبة النمط التقليدي على السجاد الصيني غير أنه ثمة مجموعة من الأنواع التي يمكن ذكرها فيما يلي:

  1. سجاد تركستان الشرقية.
  2. السجاد المنشوري الذي يتم تصنيعه في إقليم منشوريا.
  3. سجاد ختن.
  4. السجاد المنغولي.
  5. السجاد التيبتي.

تميزت تلك الأنواع من السجاد بالمتانة حيث اهتم الصينيين بصنعها بشكل دقيق. وقد احتوت تلك السجاجيد على أنواع مختلفة من التصاميم كان من أشهرها التصاميم الإيرانية، والتصاميم التركية والقوقازية.

أنواع السجاد الصيني

مدن اهتمت بتصنيع السجاد الصيني

من أشهر المدن التي اختصت بتصنيع السجاد في الصين:

مدينة نيفيسيا

لم يكن تصنيع السجاد في المدينة حديثاً بل كان له تاريخ طويل، وقد تمتع السجاد المصنع في نيفيسيا بمجموعة من المزايا، منها:

  1. تم استخدام الصوف الناعم في تصنيعه.
  2. كذلك تمتع السجاد النيفيسي بقوام طري وسهل الطي.
  3. تم استخدام مجموعة من التصاميم المتنوعة.
  4. كان يضاف إلى ذلك النوع من السجاد رمز يحتوي على تنين صغير.

في هذا المقال : صناعة الفحم في الصين

مدينة باو تاو

لم تكن نيفيسيا المدينة الوحيدة التي تعمل على تصنيع السجَاد الصيْني بل كانت مدينة باو تاو من أشهر المنافسين لها، حيث تمتعت بتصنيع سجاد وفق المواصفات التالية:

  • سجاد باللون الأشهب والعاجي الفريد.
  • أيضًا تمت إضافة العديد من الأشكال والمناظر البشرية إلى السجاد.
  • تمتع سجاد باو تاو بمساحات صغيرة.

شاهد أيضًا: ما هي أرباح صناعة الورق في الصين

مدينة غانسو

كذلك كانت هذه المدينة من أشهر المدن التي تهتم بتصنيع السجادْ الصّيني، وقد تمتع السجاد المصنع في هذه المدينة بمجموعة من المزايا يمكن توضيحها فيما يلي:

  1. تم تصنيع هذا السجاد من القطن.
  2. كذلك احتوى على الزخارف والتصاميم التركستانية.
  3. تمت إضافة أوسمة مركزية لكافة القطع.

قد يهمك : صناعة الأزياء في كندا

ختام الحديث عن السّجاد الصّيني نرى بأن الصين بمدنها المختلفة تعتبر من أكثر الدول ازدهارًا في النسيج وتصنيع السجاد.

قد يعجبك ايضا