أيهما اسهل تعلم اللغة الصينية أم اللغة اليابانية

219

أيهما اسهل تعلم اللغة الصينية أم اللغة اليابانية؟ هذا السؤال الذي يراود الكثير من محبّي تعلّم لغات جديدة ومميّزة، في الواقع يوجد تشابه كبير بين هاتين اللغتين. لذلك دعونا نتعرّف معًا لتعرف أي اللغة الأسهل.

الفرق بين اللغة الصينية واللغة اليابانية

في الواقع اللغتان مثيرتان بشكل متساوي، لذلك من الصعب الإجابة على سؤال أيهما اسهل تعلم اللغة الصينية أم اللغة اليابانية؟ أمّا كنت ترغب في تعلّم اللغة الصينيّة أو اليابانية فإن الطريق أمامك مشوّق ومثير جدًا.

ولكن فيما إذا كنت منجذب بالتساوي لتلك اللغتين فإن الاختيار بينهما صعبًا، وذلك للتشابه الكبير بين اللغتين من حيث اللفظ والكتابة، ولكن اللغة الصينيّة تهتم بنغمة الكلمة التي من الممكن أن تغيّر من معناها.

قد يهمك: القطار المائل في هونغ كونغ يعود للعمل مجدداً هل الرحلة فيه رعب أم متعة

اللغة الصينية واللغة اليابانية
اللغة الصينية واللغة اليابانية

أيهما أسهل في التعلم الصينية أم اليابانية

تتمتع كل من اللغتين الصينية واليابانية بسمعة مهمة كونهما من أصعب اللغات للتعلم. ولكن بالنسبة لناطقي اللغة الإنجليزية فهذا ليس دقيقًا. أما في الحقيقة لا يوجد شيء يسمى لغة سهلة أو صعبة، بل أن اختيارك لتعلم أي لغة سوف يتطلب منك التزامًا للوصول إلى الطلاقة.

علاوة على ذلك وفقًا لمعهد الخدمة الخارجية الأمريكية التي نصّت أن كلتا اللغتين الصينية واليابانية لغات من الفئة الخامسة من ناحية الصعوبة. مما يعني أن الوقت المتوقع للوصول إلى الطلاقة للناطقين باللغة الإنجليزية هو 2200 ساعة أو 44 أسبوعًا من الدراسة. ولكن هذا مقت تقريبي فتعلّم أي شيء في الحياة يعتمد على الشخص بحد ذاته، وكذلك التزامه وصبره على تعلّم أي شيء جديد.

 أما بالنسبة إلى الأجانب سيكون نظام الكتابة والقواعد وكذلك المفردات جديدة كلّيًا من اللغتين الصينية واليابانية. ولكن بشكل عام تعتبر اللغة اليابانية أسهل من اللغة الصينية لأن الأخيرة تعتمد بشكل أساسي على كيفيّة نطق الكلمة، حيث أن نغمة ما من الممكن أن تغيّر معنى الكلمة، أما بالنسبة للغة اليابانيّة فهي ليست بحاجة إلى التنغيم.

أوجه التشابه بين نظام الكتابة الصيني مقابل الياباني

في الواقع أن نظام الكتابة الياباني استخدم في الأصل النص الصيني. ونسمي هذه الأحرف اليوم بـ كانجي. لذلك فإن اللغتين متشابهتان جدًا في طريقة كتابتهما.

ولكن نظرًا إلى أن الأحرف الصينية لا تعكس اللغة اليابانية المنطوقة بشكل جيد، فقد اضطر اليابانيين إلى إضافة حروف هجائية صوتية هما: هيراغانا وكاتاكانا.

حيث تكمل تلك الحروف الهجائية الصوتية نظام الكتابة الياباني. بالإضافة إلى ذلك تتم كتابة اللغتين الصينية واليابانية من الأعلى إلى اليمين ومن اليسار إلى اليمين. لكن في الوقت الحاضر يتم كتابتها من اليسار إلى اليمين.

قد يهمك: الصيدلية الذكية في الصين تعمل يوم كامل بدون صيدلاني

نظرة عامة على اللغة الصينية

تعتبر الصينية هي إحدى اللغات الرسمية في الصين. كما توجد في العديد من اللهجات، حيث تعتبر الماندرين والكانتونية من بين أكثر الأشكال شعبية. بالإضافة إلى بعض اللهجات الأخرى مثل: هويتشو وجين وبينغ وهاكا ويوي ومين وجان وشيانغ.

 اللغة الصينية مكتوبة بأحرف هانزي. علاوة على ذلك لم يتغير التنوع المكتوب بشكل كبير على مر السنين، أمّا الشكل المنطوق تطوّر بشكل كبير.

نظرة عامة على اللغة اليابانية

يتم التحدث باللغة اليابانية بشكل عام في اليابان فهي اللغة الرسمية للبلاد. فهذه اللغة مكتوبة بأحرف كانجي وكاتاكانا وهيراغانا. كما أن هذه اللغة خضعت إلى إصلاحات مختلفة عبر الزمن حيث كانت موجودة منذ القرن التاسع. كانجي من الصعب جدًا إتقانه بينما يكون تعلم Kana صعبًا إلى حد ما.

وفي الختام، هذه كانت أهم المعلومات عن اللغتين الصينيّة واليابانية، وبالتالي ستصبح قادرًا على وضع إجابة لسؤال أيهما اسهل تعلم اللغة الصينية أم اللغة اليابانية حسب قدراتك.

قد يعجبك ايضا