برج نانجينغ الخزفي في الصين

26

من أشهر المعالم السياحية الصينية نذكر برج نانجينغ الخزفي في الصين. كما أنه من مقاصد السياح بشكل دوري لما يحويه على عناصر جذب متنوعة. ولتتعرف على المزيد تابع معي المقال التالي.

ما هو برج نانجينغ الخزفي في الصين

المعنى الحرفي “معبد Veruliyam- Glazed”. كما يعد برج البورسلان في نانجينغ، جزء من معبد باوين العظيم السابق. ويعد موقعاً تاريخياً يقع على الضفة الجنوبية لنهر تشينهواي الخارجي في نانجينغ، الصين.

شيدت باغودا في القرن الخامس عشر خلال عهد أسرة مينج، ولكن تم تدميرها في الغالب في القرن التاسع عشر أثناء تمرد تايبينغ. كما توجد نسخة حديثة منه بالحجم الطبيعي الآن في نانجينغ.

ما هو برج نانجينغ الخزفي في الصين

الإسهامات المالية في برج نانجينغ

في عام 2010، تبرع وانج جيان لين، وهو رجل أعمال صيني، بمليار يوان (156 مليون دولار أمريكي) لمدينة نانجينغ لإعادة بنائها. كما يُقال أن هذا هو أكبر تبرع شخصي منفرد يتم تقديمه في الصين على الإطلاق. وفي ديسمبر 2015، افتتحت النسخة المتماثلة الحديثة والمنتزه المحيط للجمهور.

قد يهمك: ما هي أعلى ناطحات السحاب في الصين على المستوى العالمي ؟!

تاريخ برج نانجينغ الخزفي في الصين

صُمم برج نانجينغ الخزفي في عهد إمبراطور يونغلي (حكم من 1402 إلى 1424). وبعد وقت قصير من بدء بنائه في أوائل القرن الخامس عشر، تم اكتشافه لأول مرة من قبل العالم الغربي عندما زاره مسافرون أوروبيون مثل يوهان نيوهوف. كما كانوا يدرجونها أحياناً كواحدة من عجائب الدنيا السبع.

وبعد هذا التعرض للعالم الخارجي، كان يُنظر إلى البرج على أنه كنز وطني لكل من السكان المحليين والثقافات الأخرى حول العالم. وفي 25 مارس 1428، أمر الإمبراطور Xuande Zheng He وآخرين بتولي الإشراف على إعادة بناء وإصلاح معبد Bao ‘en العظيم في نانجينغ، حيث أُكمل بناء المعبد عام 1431.

في عام 1801، ضربت الصواعق البرج وتم التخلص من الطوابق الأربعة الأولى، ولكن سرعان ما تم ترميمه. كما يحتوي كتاب الأحداث الختامية للحملة في الصين لجرانفيل جاور على وصف تفصيلي للبرج كما كان موجوداً في أوائل أربعينيات القرن التاسع عشر.

وفي خمسينيات القرن التاسع عشر. اندلعت في المنطقة المحيطة بالبرج في حرب أهلية. وعندما وصل تمرد تايبينغ إلى نانجينغ، وسيطر المتمردون على المدينة. حطموا الصور البوذية ودمروا الدرج الداخلي لحرمان عدو تشينغ من منصة مراقبة.

كما وصل البحارة الأمريكيون إلى المدينة في مايو 1854 وزاروا البرج المجوف، في عام 1856 قام التايبينج بتدمير البرج بالأرض. إما لمنع فصيل معادٍ من استخدامه لمراقبة المدينة وقصفها أو من أجل الخوف الخرافي من خصائصه الأرضية. وتم إنقاذ بقايا البرج لاستخدامها في مبانٍ أخرى، بينما ظل الموقع كامناً حتى تم مؤخراً محاولة إعادة بناء المعلم.

صفات برج نانجينغ

كان البرج ثماني الأضلاع وقاعدة يبلغ قطرها حوالي 97 قدماً. وعندما تم بناؤه، كان البرج أحد أكبر المباني في الصين. حيث بلغ ارتفاعه حوالي 260 قدماً مع تسعة طوابق ودرج في منتصف الباغودا. والذي تصاعد لأعلى حتى وصل ل 184 درجة.

وتميز الجزء العلوي من السقف بأناناس ذهبي. وكانت هناك خطط أصلية لإضافة المزيد من القصص، ووفقاً لمبشر أمريكي زار نانجينغ عام 1852. قال أنه لا يوجد سوى عدد قليل من المعابد الصينية التي تتجاوز ارتفاعها معبد لياودي .

كما تم بناء البرج بالطوب الخزفي الأبيض الذي قيل أنه يعكس أشعة الشمس أثناء النهار. وفي الليل تم تعليق ما يصل إلى 140 مصباحاً من المبنى لإضاءة البرج.

كما تم عمل الزجاجات والأواني الحجرية في الخزف وخلق مزيج من التصاميم الخضراء والأصفر والبني والأبيض على جوانب البرج. بما في ذلك الحيوانات والزهور والمناظر الطبيعية، كما تم تزيين البرج بالعديد من الصور البوذية. قد توجد أجزاء من البرج الأصلي في متحف كلكتا، الذي قدمته هيئة المسح الجيولوجي للهند، 7 أغسطس 1877.

اقرأ ايضاً: برج سي إن تورنتو بكندا

وفي ختام مقالنا عن برج نانجينغ الخزفي في الصين. نلاحظ أنه يعد من الصروح الأثرية المتعلقة بتاريخ الصين. لا سيما أنه يعد مصدر جذب للسياح من كافة أنحاء العالم.

قد يعجبك ايضا