تعرف على نظام الملكية الفكرية في الصين

72

يشير معنى نظام الملكية الفكرية في الصين وكل دول العالم إلى حقوق النشر، وبراءات الاختراع، والإنتاج الفكري، أي كل ما ينتجه العقل البشري من ابتكارات وإبداع سواء كانت كتب أو تصاميم أو صور أو ما شابه ذلك.

هذه المنتجات الفكرية تكون خاصة بشخص معيَّن، وهناك قانون يحمي ملكيتها للأشخاص من السرقة وغير ذلك.

إليكم أبرز مضمونات نظام الملكية الفكرية في الصين.

تاريخ نظام الملكية الفكرية في الصين

عملت الصين منذ القدم على تطوير العديد من الأنظمة وتطويرها، والقوانين لحماية الملكية الفكرية، ويوجد في الصين العديد من الوكالات التي تقدم المساعدة في حماية الملكية الفكرية بلغ عددها حوالي 1300 وكالة.

وفي الآونة الأخيرة قامت الصين بالتعامل مع العديد من الطلبات للمساعدة في حماية الملكية الفكرية، وساعدتها أيضاً العديد من المنظمات المعروفة مثل الجامعات والمنظمات الاجتماعية، والعديد من المختصين والخبراء في هذا المجال، وصاغت الكثير من القوانين فيما يخص نظام الملكية الفكرية بشكل جدّي.

كذلك تشهد الصين في هذه الآونة تطوّرات كبيرة على كافّة الأصعدة، وزادت الابتكارات فالابتكار هو القوة الدافعة الأساسية التي تقود للتنميّة، وحماية حقوق الملكية الفكرية هي حماية ذلك الابتكار.

كما ترتبط حماية الملكية الفكريّة بتحديث نظام الحكم الوطني حيث قام نظام الملكية الفكرية في الصين بتحسين قدرة الحكم ومستوى الإدارة في مجال الملكية الفكرية، حيث إنه تم تعزيز النظام بشكل كبير، وتحسين نظام الحماية بشكل مستمر، وكذلك القدرة على تلك الحماية، ونتيجة لذلك استطاعت الصين أن تحقق درجة الرّضا الاجتماعية لحماية الملكية الفكرية.

ومن المَلحوظ زيادة الوعي لدى العديد من سكان الصين لاحترام حقوق الملكية الفكرية، حيث حققت تلك القضيّة تطوّر وتحسن كبير، وكان لها إنجاز تاريخي مهم.

نظام الملكية الفكرية في الصين

مبادئ نظام الملكية الفكرية الصّيني

لا يفوتنا أن ننوّه عن مبادئ نظام الملكية الفكريّة الصّيني، فمن أهم المبادئ هي التمسُّك باتجاه التنمية عالية الجودة، وتحسين أعمال الملكية الفكرية، وتعزيز الإبداع مما يضمن حماية عالية المستوى، وخدمات شاملة ومتكاملة للملكية الفكرية. وتأسيساً على ذلك يضمن نظام كامل، وضامناً لحقوق الأفراد المبتكرين.

ونتيجة لذلك وصلت حماية حقوق الملكية الفكرية إلى مستوى جديد. حيث قام النظام بتشجيع انفتاح الملكية الفكرية على العالم الخارجي. والمشاركة في إقامة نظام عالمي لإدارة الملكية الفكرية.

ومن أهم المبادئ التي يقوم عليها النظام هي الإصرار على تعزيز الحماية. وتعزيز السلسلة الكاملة لحقوق الملكية الفكرية. والحماية القضائية وكافة أنواع الحماية. ممّا يؤمن حماية كاملة. وأيضاً السعي لخلق بيئة عمل خالية من كافة أنواع السرقة سواء أكانت أدبية أو علمية، أو ما شابه ذلك.

أهداف نظام الملكية الفكري

في السياق ذاته يجب أن ننوّه على أهم الأهداف التي يسعى إلى تحقيقها نظام الملكية الفكرية. منها ما هو محقَّق، ومنها ما يجري العمل على تحقيقه. وذلك لبناء نظام قوي للملكية الفكرية:

  • تعزيز حماية الملكية الفكرية بشكل كامل، والتحفيز على الابتكار في البلاد. حيث يقوم نظام الملكية الفكرية بحماية كافة الابتكارات في الصين.
  • تحسين قوانين ولوائح الملكية الفكرية. وإجراء كافة البحوث القانونية اللازمة لأجل الملكية الفكرية. وتنسيق وتعزيز وتحسين قانون براءات الاختراع. وقانون حقوق النشر. وقام بإنشاء العديد من المواقع الالكترونيّة بهدف معرفة كافّة أنواع السرقات.
  • كذلك تحسين نظام الحماية القضائية للملكية الفكرية مما يجعل النظام قائمًا على محاكمة كل من يقوم بسرقة الابتكارات بأنواعها.
  • تعزيز حماية المصدر. وتماشياً مع ما تم ذكره يشجع النظام دائماً على إنشاء حقوق الملكية بجودة عالية. وتخزينها بشكل جيّد في كافة الاختصاصات والمجالات.

قد يهمّك: الميزانية اللازمة لحياة الطلاب في كندا

وفي الختام، لا بدَّ من أن نشير لأهميّة وجود نظام يحمي الأفراد وما يبتكرونه. حيث وصل نظام حقوق الملكية الفكرية في الصين إلى مكان مهم وذو قيمة. ويتم تحسينه باستمرار لكي يصل إلى مستوى الجودة المطلوب.

قد يعجبك ايضا