غرفة الشاي السحابية في الصين: تجربة غامرة في الطبيعة

26

أنشأ استوديو بلات آسيا في بكين مقهى معاصرا في مدينة هوتشو الصينية، والذي يعتمد على عابرة الغيوم ويحيط به تركيب قطب فولاذي متموج، و تقع غرفة الشاي السحابية على سفح تل منعزل داخل حقول الشاي في منتجع شيسايشان، وتخلق تجربة غامرة للزوار في الطبيعة.

التصميم:

يتكون التصميم من شبكة من الأعمدة الفولاذية التي تمتد على مساحة 910 أمتار مربعة، وتطلق بخار الماء بشكل دوري لخلق تأثير يشبه الضباب من حولها.

 تم تصميم هذا لإضعاف حدود الفضاء وطمس المناطق الداخلية والخارجية، مما يخلق شعورا بالوحدة مع الطبيعة.

يحيط الزجاج من الأرض إلى السقف بغرفة الشاي، مما يسمح للزوار بالتواصل بصريا مع البيئة الطبيعية من جميع الاتجاهات. 

تبلغ مساحة غرفة الشاي تسعة أمتار مربعة فقط، وهي مصممة لتكون مساحة هادئة للاسترخاء والتفكير.

المواد:

اختارت بلات آسيا لوحة مواد مقيدة لتحقيق جمالية بسيطة في غرفة الشاي السحابية. 

يتكون هذا في المقام الأول من الزجاج والصلب المطلي باللون الأبيض والأسمنت ذاتي التسوية للقاعدة، والانتهاء من حصيرة الخيزران التاتامي وألواح الأكريليك غير اللامعة.

الهدف:

تهدف هذه الغرفة السحابية إلى تقديم تجربة فريدة للزوار، حيث يمكنهم الاسترخاء والاستمتاع بالطبيعة. 

يأمل الاستوديو أن يساعد هذا التصميم في خلق مساحة للهدوء والتأمل في عالمنا المزدحم.

غرفة الشاي السحابية هي مثال رائع على كيفية استخدام الهندسة المعمارية لخلق تجربة غامرة في الطبيعة. 

يوفر التصميم شعورا بالوحدة مع البيئة المحيطة، وهو مكان مثالي للاسترخاء والتفكير.

المصدر: dezeen

قد يعجبك ايضا