النفط الصيني وقوته

3

سنتحدث في هذا المقال عن النفط الصيني من ناحية الاستيراد والإنتاج والاستثمار وغيره. وذلك بما أن النفط هو أهم مصدر للطاقة في العالم فأي دولة لا يمكن لها أن تكون صناعية دون أن يكون لديها نفط فهو شريان الحياة بالنسبة للدول التي تعتمد في صناعتها على الطاقة.

مراحل إنتاج النفط الصيني

قامت الصين بإنتاج الزيت الصيني واستخدموه كمواد تشحيم وكان أول بئر محفور بظروف بدائية وبلغ انتاجه حوالي عشرين برميل يوميا ثم تطورت المعدات بعد أن كانت بدائية وحفر تسع آبار جديدة. ثم بني سكة حديد بعدأن كان النفطينقل بالشاحنات. وفي عام ١٩٥٩ زادت الاحتياطات النفطية وأصبح حقل داتشينغ هو العمود الفقري للنفط الصيني.

ثم بدأت مرحلة التصدير في عام ١٩٧٣ لأن الإنتاج كان يزيد وأصبحت الصادرات تزداد حوالي عشرين مليون طن. ولكن بسبب زيادة الطلب الداخلي على النفط تراجعت الصادرات، حيث أن النفط الصيني هو عصب حياة الصينين في كل المجالات كالغذاء والتدفئة والأدوية والزراعة والصناعة وغيرها وهذا ما جعل الصين تحتل مكانه متميزة في إنتاج النفط عالمياً من إجمالي احتياطات النفط العالمية كونها تملك خمس أضعاف استهلاكها السنوي.

مراحل إنتاج النفط الصيني

واردات الصين من النفط

بدأت الصين مرحلة الاستيراد بسبب زيادة الطلب الداخلي وأصبح الإنتاج غير قادر على استيعاب هذا الطلب قررت الصين أوائل التسعينات استيراد النفط لأول مرة وفي عام ٢٠٠٦. حيث استوردت حوالي ١٤٥ مليون طن من النفط يعني حوالي ٤٧ بالمية من استهلاكها وكانت معظم الواردات من آسيا. وفي عام ٢٠١٣ استوردت الصين النفط بشكل كبير واحتلت أكبر مستورد للنفط في العالم حتى تخطت الولايات المتحدة الأمريكية بسبب زيادة النمو الاقتصادي والفيضانات التي أضرت بحقول النفط لكن رغم ذلك لم تقف الحكومة الصينية مكتوفة اليد وهنا بدأت مرحلة الاستثمار.

اقرأ أيضًا: قانون الاستثمار الأجنبي في الصين

استثمارات الصين في النفط الصيني

 بلغ الإنتاج السنوي للنفط الخام عام ٢٠٠٢ حوالي مليون و ٢٨٩٠٠٠٠٠٠ برميل. والاستهلاك السنوي للبترول الخام بلغ حوالي مليون و ٦٧٠٠٠٠٠٠٠ برميل. وكان من أشهر الحقول النفطية هو حقل ليوهو يقع جنوب شرق هونغ كونغ.

لذلك اتجهت الصين نحو الاستثمار وتم تركيزها على مخزون النفط الدفاعي وكانت أول قاعدة وطنية لاحتياطي النفط في تشوسان. وكانت الشركة المشرفة هي سينوبك وتعد أكبر شركة لتكرير النفط. واحتلت المرتبة الأولى عالميًا في استيراد النفط الخام وخزنت كميات كبيرة منه.

العوامل التي أثرت على إنتاج النفط الصيني

من أهم العوامل التي أثرت على إنتاج النفط الصيني هي حجم السكان حيث أن الزيادة الكبيرة في عدد السكان زادت الطلب الداخلي وجعل الحكومة بموقف محرج. كما أن الظروف السياسية في البلاد والعالم كان لها تأثير كبير، حيث هيمنت الدولة على صناعة النفط ومنعت الشركات الأجنبية من الاستثمار.

شاهد أيضًا: كيف استخرجت الصين وقود الطائرات من النفايات

الشركات النفطية الكبرى في الصين

  • شركة سينوبك وهي من أكبر الشركات الصينية في إنتاج النفط الخام والمنتجات المكررة وهي شركة كيماويات وتقوم بأعمال التنقيب عن النفط والغاز والتكرير وإنتاج الأسمدة والكيماويات بما فيها الألياف ومقرها في بكين.
  • شركة البترول الوطنية الصينية
  • شركة النفط البحرية الصينية
  • سينوكيم جروب
  • يانتشانغ للبترول

قد يهمّك: إنتاج كندا من النفط

وفي ختام مقالنا نجد أن النفط الصيني هو عصب الاقتصاد وبدونه لا يمكن أن تقوى الدولة اقتصادياً.

قد يعجبك ايضا