جامعة كبار السن في الصين

37

يقال إن الشباب هو عمر الطموح والإبداع والعمل، لكن للصين كان رأي آخر!، حيث عملت الحكومة على إنشاء جامعة كبار السن في الصين. كما كان لها أثر واضح في تقدم شريحة كبرى من المسنين ووصولهم لأعلى الشهادات. وفي هذا المقال سنزودكم بالمعلومات اللازمة حول هذا الموضوع، ولكن تابعوا معنا.

ما هي جامعة كبار السن في الصين

تعد جامعة كبار السن الصينية أحد أبرز الجامعات التي لقيت اهتماماً كبيراً من قبل الحكومة الصينية. ونتيجة لذلك قامت بفتح تلك الجامعات لكبار السن والمتقاعدين وقد تم بناء مجموعة من الجامعات في مختلف أنحاء الصين. كما تواجه تلك الجامعات بعض العقبات التي تتمثل في إحداث مناهج عالية الجودة للمتعلمين من كبار السن. غير أنها فشلت في الكثير من المناهج التقليدية في مراعاة خصائص كبار السن. كما يعتقد أكثر من 56 من الطلاب الذين تمت مقابلتهم بأن المواد التعليمية تحتاج إلى تحسين لتكون في المقدمة.

ما هي جامعة كبار السن في الصين

تاريخ جامعة كبار السن في الصين

إن فكرة إنشاء جامعة خاصة بكبار السن في الصين ليست حديث الساعة حيث بدأت في العصر الثالث بعد أن تمت تسميتها الثلث الأخير من العمر في فرنسا لتنتشر بعدها في جميع أنحاء أوروبا. ثم إنها امتدت للصين بعد أن استهدفت جامعات المسنين في الصين كوادر الحزب الشيوعي المخضرمين.

كما تم افتتاح أول هذا النوع من الجامعات في الصين في العام  1983 في مقاطعة شاندونغ شرقي SCU. وبحلول العام 2018 كان في الصين أكثر من 62000 من جامعات المسنين على مستوى البلاد. كما بلغ عدد المسجلين في الجامعات من المسنين حوالي 13 مليون طالب إضافة إلى من قاموا بالتسجيل في تلك الجامعات عبر شبكة الإنترنت. ولكن أظهرت الإحصائيات الأخيرة في الصين بأن حوالي 250 مليون شخص بلغت أعمارهم ما يقارب ستين عاماً أو أكثر قد شكلوا نسبة  17.9 % في المائة تقريبًا من إجمالي عدد السكان في البلاد. غير أن الشيخوخة آخذة بالازدياد بشكل كبير في الصين لذا حظيت جامعات العمر الثالث بشعبية كبيرة في السنوات الأخيرة في الصين.

قد يهمك: شروط الالتحاق بجامعة بكين في الصين

أسباب ازدهار جامعات كبار السن الصينية

لم تزدهر جامعة كبار السن في الصين عن عبث، حيث يعود ذلك لأسباب عديدة منها:

  1. تقدم تلك الجامعات المواد المتكاملة التي يمكن أن تساعد المسنين على تسهيل حياتهم بصورة عملية.
  2. ارتفاع نسبة المسنين في الصين.
  3. تسعى جامعة المسنين لتحسين جودة حياة المسنين بصورة واضحة ووفق نظم مدروسة.
  4. التكلفة المفروضة لتلك الجامعات منخفضة لذا يهرع الكثير من المسنين للتسجيل فيها.
  5. المرافق المتوفرة في الجامعة عالية المستوى.
  6. هدفت جامعة كبار السن لمراعات النمو البدني والعقلي للمتعلمين الأكبر سناً.

التحديات التي تواجه الجامعة الخاصة بكبار السن

تواجه الجامعة مجموعة من التحديات التي يعتبر من أبرزها:

  • تصميم منهج متلائم والخصائص الفريدة للمتعلمين.
  • إيجاد محتويات وأنماط تدريسية ذات مرونة عالية الجودة.
  • توفير ديناميكيات قياسات جودة التدريس.

قد يعجبك: اختبار الكفاءة الصينية HSK

خدمات جامعة كبار السن الصينية

يحتاج كبار السن إلى جانب التعليم مجموعة من الأمور الكثيرة التي يعتبر من أبرزها:

  1. رعاية المسنين طبياً.
  2. تمكينهم من التمتع بحياة أفضل.
  3. تحسين الخدمات المتنوعة المقدمة لهم.
خدمات جامعة كبار السن الصينية

المواد التي يتم تدريسها في الجامعات الخاصة بكبار السن

طورت المناهج الدراسية بعد أن نشر تايلر أعماله في الماضي. كما تم تدريس المسنين في تلك الجامعات منهاج متكامل اتبع مبادئ تايلر التي تدعو لتنظيم الخبرات لما لها من تأثير تراكمي، حيث يشمل على:

  • اللغات الأجنبية المختلفة.
  • مهارات الكمبيوتر.
  • المواد الموسيقية.
  • مادة الرقص.
  • فنون التصوير.
  • أساسيات الرسم.
  • الحرف المهنية.
  • الرياضة.
  • الطهي وأنواعه.

كما تم اقتراح ثلاثة مناهج في ثلاث جامعات للمسنين ذلك بعد البحث والتطوير، هي:

  1. منهج الأدب الصيني الكلاسيكي.
  2. منهج تكنولوجيا المعلومات.
  3. منهج حياة الإنسان.

يمكن لتلك المناهج أن تتم في مراحل مختلفة بما في ذلك إعداد المنهج وتصميمه ولصقه.

اقرأ ايضاً: معلومات عن جامعة ساسكاتشوان

وتلخيصاً لما سبق في الحديث عن جامعة كبار السن في الصين. يمكن القول أن الصين أعلنت للعالم أجمع استحقاقها للمراتب الأولى. كما أثبتت جدارتها في التطوير على جميع المستويات، بما فيها تنمية عقول المسنين ومواكبتهم للعلم الحديث.

قد يعجبك ايضا